التميز خلال 24 ساعة
 العضو المميز   الموضوع المميز   المشرف المميز    المراقب المميز 

تملك وحدات سكنية فاخرة في أبوظبي مشروع الغدير
بقلم : ضياء
قريبا
قريبا

الإهداءات


العودة   منتديات آل حبه > منتـــــديات آل حبه العامــــة > المنتدى الإسلامي العام

المنتدى الإسلامي العام كل ما يتعلق بأمور ديننا الحنيف وعقيدة أهل السنة والجماعة والصوتيات والمرئيات الاسلاميه والرسول واصحابه

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 09-11-2011, 05:57 AM   #1
 
الصورة الرمزية ابو نايف
 
تاريخ التسجيل: Oct 2007
الدولة: الشرقيه
المشاركات: 44,315
معدل تقييم المستوى: 100
ابو نايف has a reputation beyond reputeابو نايف has a reputation beyond reputeابو نايف has a reputation beyond reputeابو نايف has a reputation beyond reputeابو نايف has a reputation beyond reputeابو نايف has a reputation beyond reputeابو نايف has a reputation beyond reputeابو نايف has a reputation beyond reputeابو نايف has a reputation beyond reputeابو نايف has a reputation beyond reputeابو نايف has a reputation beyond repute
افتراضي عواطف ومشاعر الحبيب عليه الصلاة والسلام

كثيرا من الناس يظن أن الرومنسية و العاطفة مع النساء لا تأتي إلا من أشكال .........و........
وهم لا يعلمون أنه صلى الله عليه وسلم ضرب أروع الأمثال في عاطفتة في التعامل مع زوجاته

كان صلى الله عليه وسلم في التعامل مع زوجاته مثالنا الأعلى ،،
فقد كان :

عليه الصلاة والسلام ..
يعرف مشاعرها وأحاسيسها
كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول لعائشة: أنى لأعلم إذا كنت عني راضية وإذا كنت عنى غضبى.. أما إذا كنت عنى راضية فإنك تقولين لا ورب محمد.. وإذا كنت عني غضبى قلت: لا ورب إبراهيم؟؟ رواه مسلم

يقدر غيرتها وحبها
تقول أم سلمة: أتيت بطعام في صحفة لي إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم، وأصحابه، فقال: من الذي جاء بالطعام؟ فقالوا أم سلمة، فجاءت عائشة بحجر ناعم صلب ففلقت به الصحفة فجمع النبي صلى الله عليه وسلم بين فلقتي الصحفة وقال: كلوا، يعنى أصحابه، كلوا غارت أمكم غارت أمكم ثم أخذ رسول الله صلى الله عليه وسلم صحفة عائشة فبعث بها إلى أم سلمة وأعطى صحفة أم سلمه لعائشة"!!

يتفهم نفسيتها وطبيعتها
قال صلى الله عليه وسلم: ".. استوصوا بالنساء خيرا فإنهن خلقن من ضلع وإن أعوج شيء في الضلع أعلاه فإن ذهبت تقيمه كسرته وإن تركته لم يزل أعوجا فاستوصوا بالنساء خيرا" والحديث ليس على سبيل الذم كما يفهم العامة بل لتفهيم وتعليم الرجال. وفي الحديث فهم عجيب لطبيعة المرأة وفيه إشارة إلى إمكانية ترك المرأة على اعوجاجها في بعض الأمور المباحة، وألا يتركها على الاعوجاج إذا تعدت ما طبعت عليه من النقص كفعل المعاصي وترك الواجبات.

يشتكي لها ويستشيرها
استشار النبي صلى الله عليه وسلم زوجاته في أدق الأمور ومن ذلك استشارته صلى الله عليه وسلم لأم سلمة في صلح الحديبية عندما أمر أصحابه بنحر الهدي وحلق الرأس فلم يفعلوا لأنه شق عليهم أن يرجعوا ولم يدخلوا مكة، فدخل مهموما حزينا على أم سلمة في خيمتها فما كان منها إلا أن جاءت بالرأي الصائب: أخرج يا رسول الله فاحلق وانحر، فحلق ونحر وإذا بأصحابه كلهم يقومون قومة رجل واحد فيحلقون وينحرون.

يظهر محبته ووفاءه لها
قال صلى الله عليه وسلم لعائشة في حديث أم زرع الطويل والذي رواه البخاري: "كنت لك كأبي زرع لأم زرع" أي أنا لك كأبي زرع في الوفاء والمحبة فقالت عائشة بأبي وأمي لأنت خير لي من أبي زرع لأم زرع!!

يختار أحسن الأسماء لها
كان صلى الله عليه وسلم يقول لـ[عائشة] :" يا عائش، يا عائش هذا جبريل يقرئك السلام". متفق عليه. وكان يقول لعائشة أيضا: يا حميراء، والحميراء تصغير حمراء يراد بها البيضاء.

يأكل ويشرب معها
تقول عائشة رضي الله عنها : كنت أشرب فأناوله النبي صلى الله عليه وسلم فيضع فاه على موضع فيّ، وأتعرق العرق فيضع فاه على موضع فيّ. رواه مسلم والعَرْق: العظم عليه بقية من اللحم وأتعرق أي آخذ عنه اللحم بأسناني ونحن ما نسميه بالـ"قرمشة".

لا يتأفف من ظروفها
تقول عائشة رضي الله عنها: كنت أُرَجِّلُ رأس رسول الله صلى الله عليه وسلم يعني أسرح شعره وأنا حائض.

يتكئ وينام على حجرها
تقول عائشة رضي الله عنها: كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يتكئ في حجري وأنا حائض. رواه مسلم

يتنزه معها ويصطحبها
كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا كان بالليل سار مع عائشة يتحدث. رواه البخاري

يساعدها في أعباء المنزل
سئلت عائشة ما كان النبي صلى الله عليه وسلم يصنع في بيته؟ قالت: كان في مهنة أهله. رواه البخاري

يقوم بنفسه تخفيفا عليها
سألت السيدة عائشة رضي الله عنها ما كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يعمل في بيته؟ قالت: كان بشرًا من البشر، يخيط ثوبه ويحلب شاته ويخدم نفسه. رواه الإمام أحمد

يتحمل من أجل سعادتها
دخل أبو بكر على النبي صلى الله عليه وسلم وهو مغطَّى بثوبه، وفتاتان تضربان بالدف أمام عائشة فاستنكر ذلك، فرفع النبي الغطاء عن وجهه وقال: دعهما يا أبا بكر، فإنها أيام عيد.

يعطيها حقها عند الغضب
غضبت عائشة ذات مرة مع النبي صلى الله عليه وسلم فقال لها: هل ترضين أن يحكم بيننا أبو عبيدة بن الجراح؟ فقالت: لا.. هذا رجل لن يحكم عليك لي، قال: هل ترضين بعمر؟ قالت: لا.. أنا أخاف من عمر.. قال: هل ترضين بأبي بكر (أبيها)؟ قالت: نعم!!.

يهديء من روعها
كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا غضبت زوجته وضع يده على كتفـها وقال: [اللهم اغفر لها ذنبها وأذهب غيظ قلبها، وأعذها من الفتن].

يهدي ويتودد لأحبتها
كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا ذبح شاة يقول: أرسلوا بها إلى أصدقاء خديجة. رواه مسلم.

يمتدح ويشكر فيها
كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: إن فضل عائشة على النساء كفضل الثريد على سائر الطعام. رواه مسلم

يفرح عند فرحها
تقول السيدة عائشة رضي الله عنها ?:? كنت ألعب بالبنات -أي?:? بصورهن- عند رسول الله -صلي الله عليه وسلم- وكانت تأتيني صواحبي فكن ينقمعن -أي يستترن- من رسول الله -صلي الله عليه وسلم- فكان يسربهن إليّ، أي?:? يأمرهن بالذهاب إلي.

يسعد بفرحها ولعبها
تقول السيدة عائشة رضي الله عنها?:? قدم الرسول -صلي الله عليه وسلم- مرة من غزوة وفي سهوتي -أي?:? مخدعي- ستر،? فهبت الريح فانكشف ناحية الستر عن بنات لي لعب،? فقال?:? ما هذا يا عائشة؟ قلت?:? بناتي،? ورأى -صلى الله عليه وسلم- بينهن فرسا له جناحان من غير قاع -من جلد- فقال?:? ما هذا الذي وسطهن؟ قلت?:? فرس فقال -صلى الله عليه وسلم- فرس له جناحان؟ قلت?:? أما سمعت أن لسليمان -عليه السلام- خيل لها أجنحة؟ قالت?:? فضحك -صلى الله عليه وسلم- حتى رأيت نواجذه.

يعلن حبه لها ويسعد بذلك
يقول صلى الله عليه وسلم عن خديجة "أنى رزقت حُبها". رواه مسلم

ينظر إلى أحسن طباعها
يقول صلى الله عليه وسلم: "لا يفرك مؤمن مؤمنة إن كره منها خلقا رضي منها آخر". رواه مسلم

لا ينشر خصوصياتها
يقول صلى الله عليه وسلم: إن من أشر الناس عند الله منزلة يوم القيامة الرجل يفضي إلى امرأته وتفضي إليه ثم ينشر سرها. رواه مسلم

يتطيب لها في كل حال
عن عائشة رضي الله عنها قالت: كأني أنظر إلى وبيض المسك في مفرق رسول الله صلى الله عليه وسلم. رواه مسلم وسُئِلَتْ عائشة: "بأي شيء كان يبدأ النبي صلى الله عليه وسلم إذا دخل بيته؟ قالت: بالسواك"


يحتمل صدودها ومناقشتها
عن عمر بن الخطاب قال: صخبت علىّ امرأتي فراجعتني، فأنكرت أن تراجعني! قالت: ولم تنكر أن أراجعك؟ فوالله إن أزواج النبي صلى الله عليه وسلم ليراجعنه فلا يغضب.
لا يضربها ولا يعنفها
قالت عائشة رضي الله عنها: ما ضرب رسول الله صلى الله عليه وسلم امرأة له قط" رواه النسائي

يواسيها ويمسح دموعها
كانت صفية مع رسول الله صلى الله عليه وسلم في سفر، وكان ذلك يومها، فأبطأت في المسير، فاستقبلها رسول الله صلى الله عليه وسلم وهى تبكي، وتقول حملتني على بعير بطيء، فجعل رسول الله يمسح بيديه عينيها، ويسكتها..."رواه النسائي

يضع اللقمة في فمها
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: إنك لن تنفق نفقة إلا أجرت عليها حتى اللقمة ترفعها إلى في امرأتك" رواه البخاري

يحرص على احتياجاتها
قال الرسول صلى الله عليه وسلم: "أطعم إذا طعمت وأكس إذا اكتسيت" رواه الحاكم وصححه الألباني

يثق بها ولا يخونها
نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم أن يطرق الرجل أهله ليلاً وأن يخونهم، أو يلتمس عثراتهم. رواه مسلم
يتفقد حالها ويسأل عنها
عن أنس رضي الله عنه قال: "كان صلى الله عليه وسلم يدور على نسائه في الساعة الواحدة من الليل والنهار". رواه البخاري
يراعيها أثناء الحيض
عن ميمونة رضي الله عنها قالت: يباشر نساءه فوق الإزار وهن حُيّضٌ. رواه البخاري
يصطحبها في السفر
كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا أراد سفراً أقرع بين نسائه, فآيتهن خرج سهمها خرج بـها. متفق عليه
يسابقها ويلعب معها
عن عائشة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال لي: تعالي أسابقك، فسابقته، فسبقته على رجلي" وسابقني بعد أن حملت اللحم وبدنت فسبقني وجعل يضحك وقال هذه بتلك!

يختار لها أحب الأسماء
عن عائشة قالت يا رسول الله صلى الله عليه وسلم كل نسائك لها كنية غيري فكناها "أم عبد الله" رواه أحمد

يشاركها الفرحة والسعادة
قالت عائشة -رضي الله عنها- رأيت النبي صلى الله عليه وسلم يسترني وأنا أنظر إلى الحبشة وهم يلعبون في المسجد، فزجرهم عمر -رضي الله عنه-، فقال النبي صلى الله عليه وسلم "دعهم، أمنًا بني أرفِدة" يعني من الأمن، وفي لفظ قالت: "لقد رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقوم على باب حِجرتي، -والحبشة يلعبون بِحِرابهم، في مسجد رسول الله صلى الله عليه وسلم- يسترني بردائه، لكي أنظر إلى لعبهم، ثم يقوم من أجلي حتى أكونَ أنا الَّتي أنصرف. البخاري.

يشيع السعادة في بيته
عن عائشة رضي الله عنها قالت: زارتنا سودة يومًا فجلس رسول الله بيني وبينها، إحدى رجليه في حجري، والأخرى في حجرها، فعملت لها حريرة فقلت: كلى! فأبت فقلت: لتأكلي، أو لألطخن وجهك، فأبت فأخذت من القصعة شيئاً فلطخت به وجهها، فرفع رسول الله صلى الله عليه وسلم رجله من حجرها لتستقيد منى، فأخذت من القصعة شيئاً فلطخت به وجهي، ورسول الله صلى الله عليه وسلم يضحك. رواه النسائي

يحب ويحترم أهلها
عن عمرو بن العاص أنه أتي النبي صلى الله عليه وسلم فقال: أي الناس أحب إليك يا رسول الله؟ قال: عائشة. قال من الرجال؟ قال: أبوها.

لا ينتقصها أثناء الأزمات
عن عائشة رضي الله عنها تحكي عن حادثة الإفك قالت: إلا أني قد أنكرت من رسول الله صلى الله عليه وسلم بعض لطفه بي، كنت إذا اشتكيت رحمني، ولطف بي، فلم يفعل ذلك بي في شكواي تلك فأنكرت ذلك منه كان إذا دخل علي وعندي أمي تمرضني قال: كيف تيكم! لا يزيد على ذلك. رواه البخاري.

يمهلها حتى تتزين له
عن جابر قال: "كنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم في سفر، فلما رجعنا ذهبنا لندخل إلى بيوتنا فقال: أمهلوا حتى ندخل ليلا (من أجل أن يصلح النساء أنفسهن) حتى تمتشط الشعثة (أي تسرح شعرها)، وتستحد المغيبة (أي تزيل الشعر الزائد في جسدها). رواه النسائي.

يراعيها نفسيا حال مرضها
عن عائشة رضي الله عنها قالت: كان صلى الله عليه وسلم إذا مرض أحدٌ من أهل بيته نفث عليه بالمعوذات ورقاها بيديه. رواه مسلم

يحمل لها البشرى والفرح
عن عائشة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: إن جبريل عليه السلام يقرأ عليك السلام قلت: وعليه السلام ورحمة الله.
وأتى جبريل النبي صلى الله عليه وسلم فقال يا رسول الله، هذه خديجة قد أتت معها طعام أو شراب فإذا هي أتتك فاقرأ عليها السلام من ربها ومني، وبشرها ببيت في الجنة من قصب(اللؤلؤ المنظوم بالدرر) لا صخب فيه ولا نصب فبشرها صلى الله عليه وسلم وهو فرح لها.


فــــدأأأك أبي وأمي ياأأرســـول ألله ....آللهم صلي وسلم وبارك على سيدنا وحبيبنا المصطفى المختار
__________________
ابو نايف غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 09-11-2011, 04:55 PM   #2
 
الصورة الرمزية ابوريماس
 
تاريخ التسجيل: Jun 2011
الدولة: 00000
المشاركات: 5,136
معدل تقييم المستوى: 84
ابوريماس has a reputation beyond reputeابوريماس has a reputation beyond reputeابوريماس has a reputation beyond reputeابوريماس has a reputation beyond reputeابوريماس has a reputation beyond reputeابوريماس has a reputation beyond reputeابوريماس has a reputation beyond reputeابوريماس has a reputation beyond reputeابوريماس has a reputation beyond reputeابوريماس has a reputation beyond reputeابوريماس has a reputation beyond repute

اوسمتي

افتراضي

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
__________________
ابوريماس غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 11-11-2011, 03:40 PM   #3
 
الصورة الرمزية ابو نايف
 
تاريخ التسجيل: Oct 2007
الدولة: الشرقيه
المشاركات: 44,315
معدل تقييم المستوى: 100
ابو نايف has a reputation beyond reputeابو نايف has a reputation beyond reputeابو نايف has a reputation beyond reputeابو نايف has a reputation beyond reputeابو نايف has a reputation beyond reputeابو نايف has a reputation beyond reputeابو نايف has a reputation beyond reputeابو نايف has a reputation beyond reputeابو نايف has a reputation beyond reputeابو نايف has a reputation beyond reputeابو نايف has a reputation beyond repute
افتراضي

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
__________________
ابو نايف غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 15-11-2011, 10:16 AM   #4
 
الصورة الرمزية حــــلا
 
تاريخ التسجيل: Jul 2011
المشاركات: 6,066
معدل تقييم المستوى: 93
حــــلا has a reputation beyond reputeحــــلا has a reputation beyond reputeحــــلا has a reputation beyond reputeحــــلا has a reputation beyond reputeحــــلا has a reputation beyond reputeحــــلا has a reputation beyond reputeحــــلا has a reputation beyond reputeحــــلا has a reputation beyond reputeحــــلا has a reputation beyond reputeحــــلا has a reputation beyond reputeحــــلا has a reputation beyond repute
افتراضي

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
__________________
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
حــــلا غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 17-11-2011, 02:27 PM   #5
منتديات ال حبه التقنية
 
تاريخ التسجيل: May 2009
المشاركات: 9,055
معدل تقييم المستوى: 100
الفيصل has much to be proud ofالفيصل has much to be proud ofالفيصل has much to be proud ofالفيصل has much to be proud ofالفيصل has much to be proud ofالفيصل has much to be proud ofالفيصل has much to be proud ofالفيصل has much to be proud ofالفيصل has much to be proud of

اوسمتي

افتراضي

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
__________________
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
الفيصل غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
000, 0000, 113, لأمن, أما, أمام, أمثال, ألبان, لمحبة, لأخرى, أمر, لله, لمن, أمور, لمنزل, لمنظو, لأنه, ماء, مات, لاع, مان, لذهاب, أبا, أتت, لتع, أبو, أثنا, أثناء, لبنات, أبوه, أبطأ, أجل, ميمون, أيام, أحاسيس, أخذ, محبته, لحبيب, أحد, آخر, أحسن, ليه, لجنة, أيضا, لرأس, مرة, لرجال, أرسل, مره, لرو, لرومنسية, مرض, مرضها, مسل, أسماء, أزمات, لساعة, مشاعر, مشاعره, لست, لستر, مسح, أصحاب, مسجد, أصدق, أصدقاء, لسع, لسعادة, أسنان, أشكال, أعلى, معا, لعام, معاصي, لعائشة, لعب, أعباء, لعبه, لعبون, معه, معها, لفت, أهل, لإمام, أهلها, مهموم, لها, مهنة, له؟, لؤلؤ, مؤمنة, أنا, مناقشتها, أنت, منزل, لنساء, منسية, منظوم, أنه, منها, لنقص, لطف, لطفه, لقا, لقد, لقيا, لقيام, لقيامة, مكان, مكة, لكي, الأ, الأمثال, الألبان, الألباني, الأمن, الأمور, اللي, الليل, المختار, المحبة, المر, المرأة, الأسماء, الأزمات, المسجد, المصطفى, المسك, المع, الأعلى, المعاصي, الله, اللهم, الله؟, اللؤلؤ, الا, الاع, الذي, الذهاب, امة, البخاري, البيض, البيضاء, البشر, البشرى, التع, التعامل, البنات, الحمير, الحا, الحب, الحبي, الحبيب, الحديث, الحيض, الدرر, الجن, الجنة, الخط, الخطا, الخطاب, امر, امرأة, الرأي, الرأس, الرجال؟, الريح, الرس, الرسول, الرو, الرومنسية, الس, السلام, الصلاة, الساعة, الزائد, الست, السع, السعادة, الشعر, السفر, السواك, الع, العا, العام, العامة, العظم, الغضب, الف, الفت, الفتن, الفر, الفرح, الفرحة, الإ, الهدي, الو, النا, الواجب, الواحد, الواحدة, الناس, النبي, النسا, النساء, النسائي, الوفا, الوفاء, النه, النهار, النقص, الط, الطعام, الطويل, الق, القيام, القيامة, center, اتهم, احتياجات, احد, ارت, استقبل, اشتكي, اعة, اعد, اغفر, اعو, اول, انت, اني, ان؟, انك, انكشف, اقر, اقرأ, ذلك, ذات, ذبح, ذهاب, ذهب, ذهبت, ذنب, ذنبه, تمل, تمت, تأتي, بأي, تمر, تمس, بأصحاب, تلك, تأكل, بال, بالم, بالليل, بالذهاب, بالبنات, بالرأي, بالس, باب, بار, باع, بذل, بذلك, تتزين, بثوب, تبكي, تحمل, بيت, بيته, تحد, بيديه, بيع, تخفي, تخفيف, بين, بيوتنا, بينه, بينها, بينهن, بيننا, بيض, بيضاء, تحكي, ترا, تراجع, ترضين, ترك, تركه, تركها, تزيل, تزين, بشرى, بشره, بصوره, تعليم, بعمر, تعال, تعالي, بعد, بعض, تفهم, تفهي, تفض, تهم, بها, بهن, بنا, بنات, بناتي, ثوبه, بني, بنفس, بنفسه, تنفق, بوه, تنكر, تضر, بطعام, تقبل, تقي, تقيم, تقولين, بكر, gif, يأمر, حلب, حمير, حمرا, حمراء, يلع, يمه, يمهل, حلق, يأكل, جات, جابر, حابه, حاد, حادث, حادثة, يباشر, حبة, حتى, يبدأ, يتحمل, حبيبنا, يتحدث, يترك, يتركه, يتفق, يتفقد, حبها, يتو, يثق, دخل, يحمل, دخلو, دخلوا, يحتمل, يختار, يحترم, يدخل, حديث, يديه, خير, خيرا, حجرها, خدع, يده, يدور, يخون, يحكم, image, جراح, يراجع, يرجع, درر, يسأل, يشارك, يساعد, يساعده, يساعدها, يستر, يشتكي, جسده, جسدها, حزينا, يسعد, خصوصيات, يصنع, يصطحب, يصطحبها, يشك, يشكر, يعمل, يعلن, يعرف, يظهر, يعط, خفيف, يفعل, يفهم, جها, يومًا, يومه, يومها, جناح, جنة, ينحر, ينحرون, دور, ينشر, ينظر, يضحك, يضع, خطا, خطاب, يطرق, يقدر, يقر, يقرأ, حقه, حقها, يقول, حكم, حكي, رأت, رأيت, رأس, راب, راح, راع, راعي, راعيه, راض, راضي, راضية, ربه, ربها, رجل, رحمة, رجلي, ردا, رسول, رفع, رهن, رومنسي, رواه, روعه, رضي, سألت, سما, سماء, صلاة, صلى, سليم, سليما, سليمان, سميه, سمع, شاته, سابق, سابقني, شارك, ساعة, ساعد, ساعدها, شاعر, سبيل, سبق, شتكي, شيء, سيدنا, سير, زين, شيئا, صدق, سرب, صرف, شره, سرها, سعادة, سعادته, سعد, صغير, شعر, سفر, سئلت, سوا, زواج, سنان, سواك, زوج, زوجا, زوجات, زوجاته, زوجته, صور, صوره, صورهن, صنع, سكته, شكر, عمل, علا, علاه, على, عليه, عليهم, عليها, علىّ, عليك, عمر, عمرو, علو, عام, عامل, عامة, عاد, عائ, عائشة, عاطف, عبد, عبد الله, عبيد, عبيدة, عثراته, عبها, عيد, عجيب, غير, غيري, عيه, عين, عيني, عينيه, عينيها, ظروف, ظروفه, عرق, غزو, غزوة, عظم, غفر, ظهر, عواطف, عند, عندما, عنف, عنه, عنها, غضب, غطا, غطاء, عطى, عطيه, فلم, فلما, فلا, فأب, فأنا, فاق, فاقرأ, فتاتان, فتن, فدخل, فيفا, فيه, فيها, فيض, فيّ, فراج, فرحة, فرحه, فرق, فعل, فعلوا, ـــ, ــــ, ـــو, فإنها, فوق, فضل, فقلت, فقال, فقالو, فقالوا, فقد, فكان, إلا, إلى, إليه, إليك, هموم, إمكانية, هذا, هذه, هبت, إبرا, إبراهيم, إحدى, إشارة, هوت, إنه, إنها, إنك, ولم, وأمي, ولا, ولي, ومش, ومشاعر, وأصحاب, ولعب, وله, ومن, وأنا, نام, والل, والمحبة, والأخرى, والله, والذ, والذي, والسل, والسلام, والسعادة, والف, والن, والنه, واجبات, ناس, واه, وان, واط, ناقش, وذات, نبي, وبين, وبينها, وتر, وترك, وتعليم, وتف, وبه, وتقول, ويمسح, وحبيبنا, نحر, ويسأل, ويسكت, ويشكر, وجه, وجهي, وجهه, وجهها, وجهك, نحن, ورحمة, ورق, وسلم, نسائي, نسائه, نصب, نشر, وسط, وسطه, وعليه, نظر, وعن, وعندي, وفا, وفاء, وفيه, نفس, نفسي, نفسيا, نفسه, نفقة, وهم, نهار, وهو, ونحن, وضع, وطب, وطبيعتها, وقال, نقص, وكان, وكانت, ضلع, ضرب, ضربا, ضربه, ضربها, ضها, ضني, طاب, طبي, طبيعة, طبع, طيب, طرق, طعم, طعام, طويل, قمة, قلبه, قلبها, قالت, قالوا, قاع, قدم, قيا, قيام, قيد, قدر, قرأ, قصه, قول, كما, كأبي, كلي, كله, كلهم, كأني, كان, كانت, كثيرا, كتف, كيف, كره, كسر, كشف, كها, كنا, كنت, كون

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

ترتيب منتديات قبيلة آل حبه عالميا
 

الساعة الآن 06:22 AM


Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009
الأرشيف
تصميم المنافع لتقنية المعلومات